آخر الأحداث والمستجدات 

تصنيف مكناس من بين العشر وجهات السياحية العالمية الغير معروفة التي يجب زيارتها

تصنيف مكناس من بين العشر وجهات السياحية العالمية الغير معروفة التي يجب زيارتها

أخيرا رفع الحيف عن عاصمة المولى اسماعيل لتحتل المكانة التي تستحقها سواء على الصعيد العالمي أو الوطني،حيث تم تصنيفها من بين عشر وجهات سياحية غير معروفة وجب زيارتها قبل أي مكان أخر في العالم.

مكانة مكناس هذه لن تمنحها لها وزار السياحية التي توجد مندوبيتها الإقليمية في عطالة تامة،بل جاء من الخارج حيث اختارها موقع الكتروني عالمي متخصص في مجال السياحة والأسفار ضمن المدن التي لم تنل نصيبها من الاهتمام لكنها تحظى بإمكانيات سياحية هائلة .

وفي وصفه لمدينة مكناس أورد الموقع أنها تتوفر على مآثر سياحية كثيرة،كما أنها تتميز عن مدينة مراكش بهدوئها،هذا بالإضافة إلى قربها من مدينة وليلي التاريخية.

جميع الحقوق محفوظـة © المرجو عند نقل المقال، ذكر المصدر الأصلي للموضوع مع رابطه.كل مخالفة تعتبر قرصنة يعاقب عليها القانون.
الكاتب : هيئة التحرير
المصدر : هيئة تحرير مكناس بريس
التاريخ : 2017-01-05 23:43:53

 تعليقات الزوار حول الموضوع 

1 mouna
في 06/01/2017 على 12h14
كلمة "الغير" لا تعرف دائما و ابدا تكتب غير تصنيف مكناس من بين العشر وجهات السياحية العالمية غير معروفة التي يجب زيارتها
2 Otman
في 08/01/2017 على 16h43
Les agences internationales connues par leur objectivité et leur professionnalisme, font des analyses et des constats qui sont justes , indiscutables, non politisés et pertinentes , la capitale de My Ismaël , on ne la dira jamais assez est un trésor architectural et historique que toutes les politiques gouvernementales doivent penser à préserver et valoriser car il s'agit d'un patrimoine national , l'UNISCO n'a pas labellisé la ville fortuitement comme patrimoine universel , , ce sont les politiques gouvernementales qui ne sont pas justes et équitables envers cette ville dont l’histoire et la géographie ( proximité des deux chaines montagneuses(Atlas et Rif) , de la première capitale du Maroc musulman et de l'ex métropole romaine (Volubilis) qui représentait l'empire romain en Afrique du nord), font d'elle un joyau inégalable. Dans tous les cas nous sommes fiers de ce grand témoignage qui rend hommage à notre vile et merci , grand merci à toutes ces agences internationales qui lui ont rendu justice

 تعليقات الزوار عبر الفايسبوك 

 رأيك يهمنا 

ان إدارة مواقع مكناس بريس تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الموقع وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

 إعلانات 

 صوت و صورة 

1  2  3  4  5  6  7  8  9  المزيد 

 إعلانات 

 إنضم إلينا على الفايسبوك