آخر الأحداث والمستجدات 

الأطر التربوية العاملة بثانوية “أبو القاسم الزياني” في خنيفرة تدخل في إضراب مفتوح

الأطر التربوية العاملة بثانوية “أبو القاسم الزياني” في خنيفرة تدخل في إضراب مفتوح

بعد أسبوع من الانتظار، دخلت الأطر التربوية العاملة بثانوية “أبو القاسم الزياني” في خنيفرة، صباح يوم الثلاثاء الماضي، في إضراب مفتوح، احتجاجا على ما وصفه مصدر “جريدة أخبار اليوم” بالوضع الكارثي لقاعات وفضاءات المؤسسة التعليمية، نتيجة انعدام خدمات النظافة، بعد إضراب عاملات النظافة، بسبب حرمانهم من أجورهن لمدة تفوق 5 أشهر.

وقال مصدر نقابي من ثانوية أبي القاسم الزياني، وهي أكبر ثانوية في منطقة الأطلس المتوسط، إن الأطر التربوية العاملة بالمؤسسة التعليمية، دخلت في إضراب مفتوح، بعد استنفاذ أشكال الاحتجاج الأخرى، وعدم تجاوب المدير الإقليمي والجهات المسؤولة مع مطالب الشغيلة، وأيضا مطالب عاملات النظافة.

وأوضح المصدر أن مسيرة “الغضب” إنطلقت صباح يوم الأربعاء الماضي في اتجاه عمالة الإقليم، للمطالبة بتدخل عاجل من طرف عامل الإقليم، خاصة وأن المدير الإقليمي، يؤكد المتحدث نفسه، لم يكلف نفسه عناء زيارة الثانوية، ولا مجالسة الأطر التربوية لإيجاد صيغة مشتركة للمشكل المطروح.

وفي سياق متصل، أكدت مصادر نقابية أن المعركة التي يقودها نساء ورجال التعليم بثانوية أبو القاسم الزياني، ستنظم إليها الأطر التربوية العاملة بثانوية “أم الربيع” في مريرت، فضلا عن فعاليات جمعوية وحقوقية.

وفي بيان لها، أعلنت الشغيلة التعليمية بثانوية “أبو القاسم الزياني”، عن تضامنها مع عاملات النظافة، وطالبت بتدخل عاجل للجهات المعنية، لتسوية وضعية هذه الفئة، التي وصفتها ب”المهمشة، كما استنكرت صمت المسؤول الإقليمي عن قطاع التعليم، وعدم تفاعله مع الأشكال الاحتجاجية السابقة.

جميع الحقوق محفوظـة © المرجو عند نقل المقال، ذكر المصدر الأصلي للموضوع مع رابطه.كل مخالفة تعتبر قرصنة يعاقب عليها القانون.
الكاتب : هيئة التحرير
المصدر : هيئة تحرير مكناس بريس
التاريخ : 2017-04-14 13:18:14

 تعليقات الزوار عبر الفايسبوك 

 إعلانات 

 صوت و صورة 

1  2  3  4  5  6  7  8  9  المزيد 

 إنضم إلينا على الفايسبوك