آخر الأحداث والمستجدات 

إقليم إفران : الفتنة نائمة و مكاتب الفهري توقظها

إقليم إفران : الفتنة نائمة و مكاتب الفهري توقظها

على إيقاع الضغط المالي الذي تعاني منه الأسر المحلية بإقليم إفران ، حيث لا تفتأ تنتهي مناسبة حتى تليها الأخرى ، كان آخرها تزامن عيد الأضحى مع العطلة الصيفية والدخول المدرسي ، مر هذا على آخر سنتيم في جيب الأسر بإقليم إفران ، فما كادت ان تأخذ نفسا عميقا حتى باغتتها مكاتب الفهري ، بفواتير جد ثقيلة أثقلت كاهل المواطن.

وأكد بعض المتتبعين أن فواتير هذا الشهر فاقت التوقعات ، حيث أكد ان إدارة المكتب الوطني للكهرباء ، تعتمد التسعيرة التقديرية دون الاعتماد على قراءة العداد ، مما يعيق اعتماد الاستهلاك الحقيقي ، حيث تفرض على المواطنين أداء غير المستحق .

وأضاف أن هذه الممارسات تزيد الطين بلة ، خصوصا ارتباطها بالأوضاع الاجتماعية للأسر المحلية التي تعاني الفقر والهشاشة في غالبها ، مما يجعلها تأثر على القدرة الشرائية للأسر وتسهم في تأزيم الأوضاع المحلية .

وشدد على ضرورة تدخل مكاتب الفهري في هذه المعضلة ، بالإضافة إلى تضافر جهود السلطات الإقليمية ، لمراجعة أسعار الفواتير .

وزاد على ان الفاعل المدني بإقليم إفران و آزرو على وجه التحديد يعتزم خوض اشكال نضالية جديدة ، ترفع عنه الغبن الذي يطاله منذ عقود من طرف هذه الإدارات.

جميع الحقوق محفوظـة © المرجو عند نقل المقال، ذكر المصدر الأصلي للموضوع مع رابطه.كل مخالفة تعتبر قرصنة يعاقب عليها القانون.
الكاتب : عبد السلام أقصو
المصدر : هيئة تحرير مكناس بريس
التاريخ : 2017-09-14 14:46:25

 تعليقات الزوار حول الموضوع 

 تعليقات الزوار عبر الفايسبوك 

 رأيك يهمنا 

ان إدارة مواقع مكناس بريس تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الموقع وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

 إعلانات 

 صوت و صورة 

1  2  3  4  5  6  7  8  9  المزيد 

 إعلانات 

 إنضم إلينا على الفايسبوك