آخر الأحداث والمستجدات 

مجلس جهة فاس مكناس يكرس المركزية ويستثني باقي أقاليم الجهة من أنشطته الإشعاعية

مجلس جهة فاس مكناس يكرس المركزية ويستثني باقي أقاليم الجهة من أنشطته الإشعاعية

يبدو أن القائمين على مجلس جهة فاس مكناس ، لم يستوعبوا بعد مضمون الجهوية المتقدمة والغاية من هذا الورش الكبير الذي تتبناه أعلى سلطة في البلاد، فمنذ انتخاب هذا المجلس منذ أزيد من ثلاث سنوات وهو يعمل على تكريس المركزية الجهوية، حيث يعمد الى تنظيم مختلف أنشطته الإشعاعية ودوراته داخل أسوار مدينة فاس مستثنيا بذلك باقي أقاليم الجهة الثمانية وعلى رأسهم قطب الثاني للجهة عمالة مكناس.

ولم يكتفي أعضاء المكتب المسير لمجلس جهة فاس مكناس باتخاذ عاصمة الجهة فاس مركزا لجل  أنشطة المجلس، بل يتجاهل بشكل خطير المنابر الإعلامية المحلية التي تمثل باقي أقاليم الجهة بشكل ممنهج، الأمر الذي يحرم ساكنة هذه الأقاليم من الحق في المعلومة لمعرفة كواليس وخبايا هذا المجلس الذي يحظى بصلاحيات واسعة وميزانية ضخمة، من شأنها تغيير ملامح الجهة.

واذا كان المكتب المسير لمجلس الجهة الذي يتزعمه للأسف رئيس أمضى عشرات السنوات متنقلا بين عدة وزارات، عاجزا عن استيعاب مفهوم الجهوية المتقدمة، فهناك سياسيون أخرون يحرصون خلال أنشطة مؤسساتهم الجهوية على إشراك مختلف أقاليم الجهة ، وهنا نخص بالذكر غرفة الصناعة التقليدية و غرفة التجارة والصناعة والخدمات.

جميع الحقوق محفوظـة © المرجو عند نقل المقال، ذكر المصدر الأصلي للموضوع مع رابطه.كل مخالفة تعتبر قرصنة يعاقب عليها القانون.
الكاتب : هيئة التحرير
المصدر : هيئة تحرير مكناس بريس
التاريخ : 2018-04-02 10:30:00

 تعليقات الزوار حول الموضوع 

 تعليقات الزوار عبر الفايسبوك 

 رأيك يهمنا 

ان إدارة مواقع مكناس بريس تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الموقع وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

 إعلانات 

 صوت و صورة 

1  2  3  4  5  6  7  8  9  المزيد 

 إعلانات 

 إنضم إلينا على الفايسبوك