آخر الأحداث والمستجدات 

ساكنة إقليم خنيفرة تعيش معاناةً بسبب انقطاع الماء الصالح للشرب

ساكنة إقليم خنيفرة تعيش معاناةً بسبب انقطاع الماء الصالح للشرب

تعيش ساكنة جماعتي مولاي بوعزة وسبت أيت رحو في خنيفرة، منذ يوم الجمعة الماضي، أزمة حقيقية بسبب انقطاع الماء الصالح للشرب، تزامناً مع شهر رمضان، حيث يزداد الطلب على هذه المادة الحيوية.

وكشف مواطنون من جماعة مولاي بوعزة، الواقعة بتراب إقليم خنيفرة، أن الماء الصالح للشرب انقطع عن المنطقة منذ يوم الجمعة الماضي، وأن الأزمة ستمتد لأيام أخرى مقبلة، بسبب فشل مسؤولي الجماعة في إيجاد حل لمشكل الانقطاع، الذي تسبب في معاناة كبيرة للساكنة، يضيف المواطنون .

في سياق متصل، أكد فاعل جمعوي أن تلاميذ الابتدائي بدار الطالب يعانون الأمرين، بسبب انقطاع الماء، علما أنهم مقبلون على الامتحان الموحد لنيل شهادة الدروس الابتدائية، وأن محنتهم تتفاقم يوما بعد يوم.

وحول أسباب انقطاع الماء، أوضحت المصادر أنه، ولحدود الساعة، لم يقدم أي مسؤول عن قطاع الماء، أو بالجماعة، معطى يوضح أسباب الأزمة، وأن ما يتداوله المواطنون حول سبب انقطاع الماء لا يتعدى عبارة ” ما زال معرفوش المشكل”.

جميع الحقوق محفوظـة © المرجو عند نقل المقال، ذكر المصدر الأصلي للموضوع مع رابطه.كل مخالفة تعتبر قرصنة يعاقب عليها القانون.
الكاتب : هيئة التحرير
المصدر : جريدة أخبار اليوم
التاريخ : 2018-06-07 09:14:00

 تعليقات الزوار حول الموضوع 

 تعليقات الزوار عبر الفايسبوك 

 رأيك يهمنا 

ان إدارة مواقع مكناس بريس تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الموقع وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

 إعلانات 

 صوت و صورة 

1  2  3  4  5  6  7  8  9  المزيد 

 إعلانات 

 أخبار عن نفس المنطقة 

 إنضم إلينا على الفايسبوك