آخر الأحداث والمستجدات 

هذا ما جاء في اللقاء التواصلي لرئيس الحكومة مع تجار ومهنيي مدينة مكناس

هذا ما جاء في اللقاء التواصلي لرئيس الحكومة مع تجار ومهنيي مدينة مكناس

عقد رئيس الحكومة سعد الدين العثماني ، عشية أمس الجمعة بمكناس، لقاء تواصليا لفائدة التجار والمهنيين، تحضيرا للمناظرتين الوطنيتين المقررتين في الأسابيع المقبلة حول الضرائب والتجارة.

وتميز هذا اللقاء الذي نظمه الفضاء المغربي للمهنيين بجهة فاس-مكناس، بطرح بعض المشاكل التي يعانيها التجار والباعة بالعاصمة الإسماعيلية، في أفق صياغتها كملف مطلبي يعرض على المناظرتين المذكورتين.

وفي هذا الصدد، شدد العثماني، على الدور الذي يضطلع به التاجر في تنشيط الاقتصاد الوطني، لاسيما التاجر الصغير الذي وصفه “بخادم المواطن بامتياز ويجسد تجارة القرب بكل ما في الكلمة من معنى”.

وأكد رئيس الحكومة، أن هذه الفئة توجد في صلب البرامج الإصلاحية التي تقوم الوزارة الوصية تحت إشراف الحكومة، معربا، بالمناسبة، عن الأسف “لسوء الفهم” الذي كان رافق مشروع تطبيق الفاتورة الإلكترونية.

وأوضح العثماني، أن الحكومة واعية بمختلف الإشكالات المطروحة في مجال التجارة، مردفا أن المناظرة المقبلة حول الضرائب، ستكون فرصة لصياغة تصورات جديدة بخصوص النظام الضريبي حتى يكون ناجعا بما يفيد هذا المجال بالدرجة الأولى.

ومن بين المطالب التي رفعها التجار بمكناس، خلال مداخلاتهم في اللقاء التواصلي، وضع حد لعشوائية ممارسة التجارة كإشكال حقيقي يضر بالاقتصاد المهيكل، وفتح الأسواق المنظمة التي توجد قيد الإغلاق، وإصلاح الضرائب بشكل يأخذ في الاعتبار التاجر الصغير، وتنظيم الباعة الجائلين، وتحسين وضعية التجار المتواجدين داخل أسوار المدينة العتيقة.

جميع الحقوق محفوظـة © المرجو عند نقل المقال، ذكر المصدر الأصلي للموضوع مع رابطه.كل مخالفة تعتبر قرصنة يعاقب عليها القانون.
الكاتب : هيئة التحرير
المصدر : pjd.ma
التاريخ : 2019-03-23 12:41:03

 تعليقات الزوار حول الموضوع 

 تعليقات الزوار عبر الفايسبوك 

 رأيك يهمنا 

ان إدارة مواقع مكناس بريس تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الموقع وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

 إعلانات 

 صوت و صورة 

1  2  3  4  5  6  7  8  9  المزيد 

 إعلانات 

 إنضم إلينا على الفايسبوك