آخر الأحداث والمستجدات 

هذا ما قضت به استئنافية مكناس في حق الشرطي الذي قتل رئيسه بإفران

هذا ما قضت به استئنافية مكناس في حق الشرطي الذي قتل رئيسه بإفران

قضت محكمة الاستئناف بمدينة مكناس،مؤخرا، بإدانة الشرطي الذي قتل رئيسه في مدينة إفران، بالسجن ثلاثين سنة سجنا نافذة.

وأصدرت هيئة الحكم التي تبث في الملف حكمها بعد الاستماع إلى مرافعة ممثل النيابة العامة ومرافعة الدفاع المتهم، حيث قضت بسجن الشرطي المتهم الذي كان يعمل بالهيئة الحضرية بمدينة إفران بالسجن لمدة 30 عاما.

وكانت النيابة العامة باستئنافية مكناس قد قررت متابعة المتهم بتهمة "القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد والضرب والجرح بواسطة السلاح".

وتعود تفاصيل هذه الجريمة، التي هزت مدينة إفران إلى 27 من شهر غشت من سنة 2018، حينما كان الشرطي المدان بالسجن يعمل بالهيئة الحضرية بمدينة إفران، قد دخل في خلاف مع مسؤوله الإداري المباشر، وهو برتبة ملازم شرطة، بمكتب هذا الأخير بالمنطقة الإقليمية للأمن بإفران، قبل أن يتطور الحادث إلى إطلاق رصاصة من مسدسه الوظيفي كانت سببا مباشرا في وفاته.

جميع الحقوق محفوظـة © المرجو عند نقل المقال، ذكر المصدر الأصلي للموضوع مع رابطه.كل مخالفة تعتبر قرصنة يعاقب عليها القانون.
الكاتب : هيئة التحرير
المصدر : هيئة تحرير مكناس بريس
التاريخ : 2019-04-10 19:56:47

 تعليقات الزوار حول الموضوع 

 تعليقات الزوار عبر الفايسبوك 

 رأيك يهمنا 

ان إدارة مواقع مكناس بريس تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الموقع وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

 إعلانات 

 صوت و صورة 

1  2  3  4  5  6  7  8  9  المزيد 

 إعلانات 

 إنضم إلينا على الفايسبوك