آخر الأحداث والمستجدات 

ارتفاع المشاريع الاستثمارية بجهة فاس مكناس بنسبة مهمة حصة الأسد منها بمدينة فاس

ارتفاع المشاريع الاستثمارية بجهة فاس مكناس بنسبة مهمة حصة الأسد منها بمدينة فاس

كشف تقرير مفصل أعده المركز الجهوي للاستثمار لجهة فاس- مكناس، أن المشاريع الاستثمارية المسجلة في 2018 عرفت ارتفاعا بنسبة 20 في المائة مقارنة مع السنة الماضية، إذ وصل عدد المقاولات المحدثة عن طريق المركز إلى 4509 مقاولات.

ويعتبر شباك فاس المهيمن بنسبة 41 في المائة، إذ وصل عدد المقاولات المحدثة إلى 1828 مقاولة، يتصدرها قطاع الخدمات بنسبة 39 في المائة، يليه على التوالي، قطاعا التجارة والأشغال العمومية بنسب وصلت إلى 35 في المائة.

وأسست 64 في المائة من هذه المقاولات وفقا للشكل القانوني من قبل الجالية المغربية المقيمة بالخارج التي وصل عددها إلى ما يناهز 196 مقاولة، فيما بلغ عدد المشاريع المحدثة من قبل النساء 334 مقاولة أي بنسبة 9 في المائة من العدد الإجمالي للمقاولات التي تم إحداثها خلال السنة الفارطة، كما منح المركز الجهوي للاستثمار فاس – مكناس 3500 شهادة سلبية، 83 في المائة منها سلمت لشركات ذات المسؤولية المحدودة، و14.5% منها على الشكل القانوني “شخص ذاتي”.

أما في ما يتعلق بالدعم المخصص للمستثمرين بالجهة، درس المركز 253 مشروعا استثماريا في السنة الماضية، صادق على 192 مشروعا في إطار اللجنة الجهوية للاستثمار. هذه المشاريع التي ستنجز بمبلغ إجمالي يقدر بـ 6 ملايير و457.6 مليون درهم، ستساهم في إيجاد 15473 منصب شغل حسب ما جاء في التقرير. وبتحليل نوعية وطبيعة هذه المقاولات، تظهر هيمنة قطاع السياحة على مستوى حجم الاستثمار المرتقب، متبوعا بقطاع السكن، يليه قطاع الصناعة والصناعات الغذائية.

ويندرج دعم المستثمر في تحسين مناخ الاستثمار في الجهة، بعقد سلسلة من الاجتماعات القطاعية لتدارس الصعوبات والفرص في القطاعات الواعدة، فضلا عن مختلف البرامج والحوافز المقترحة، التي تروم دعم ومساعدة الشركات التي تواجه صعوبات في الحفاظ على وجودها، من خلال إشراك جميع المؤسسات العامة والخاصة في الجهة، التي تشمل قطاع الخدمات البعدية والبناء والأشغال العمومية.

جميع الحقوق محفوظـة © المرجو عند نقل المقال، ذكر المصدر الأصلي للموضوع مع رابطه.كل مخالفة تعتبر قرصنة يعاقب عليها القانون.
الكاتب : حميد بن التهامي
المصدر : الصباح
التاريخ : 2019-05-08 18:33:09

 تعليقات الزوار حول الموضوع 

1 Citoyennes,citoyens
في 11/05/2019 على 00h13
L'article ne donne pas le detail des 59 %restant dans tous les cas nous souhaitons que toute la Region au grand potentiel lhamdoulillah, puisse connaître une dynamique de développement Harmonieuse et équilibrée qui profite à toutes ses composantes

 تعليقات الزوار عبر الفايسبوك 

 رأيك يهمنا 

ان إدارة مواقع مكناس بريس تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الموقع وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

 إعلانات 

 صوت و صورة 

1  2  3  4  5  6  7  8  9  المزيد 

 إعلانات 

 إنضم إلينا على الفايسبوك