آخر الأحداث والمستجدات 

"هندية" مولاي ادريس وسيدي علي بعمالة مكناس مهددة بالإنقراض

تعيش قرية سيدي علي، التابعة للنفوذ الترابي لمولاي إدريس زرهون ضواحي مكناس، حالة غليان وهلع شديدين، بسبب انتشار مرض خطير أتلف عدة حقول من نبات الصبار المعروف ب”الهندية”.

ويعود سبب هذا الوباء الذي وصف بالخطير وفق مصادر مطلعة، إلى اجتياح المنطقة جيوش من الحشرة “القرمزية” الضارة التي تتغذى بشراهة على الأوراق السميكة لهذا النوع من النبات الذي يميز المنطقة عن غيرها.

وعاينت “الصباح” الاكتساح الخطير للحشرة “القرمزية” التي ما إن تحط فوق ورقة صبار، حتى تبدأ في التغذية وإنتاج ما يشبه خيوط من القطن تغطي أوراق النبتة بكاملها.

وعلمت “الصباح” أن نبات الصبار المعروف بقدرته على تحمل العطش والجفاف في أقسى الظروف المناخية، لم يتمكن من مقاومة هذه الحشرة، رغم قوة وسماكة أوراقه التي حسب المصادر، توفر لهذا الكائن الضار كل الظروف الملائمة للتكاثر بشكل سريع.

وأشارت مصادر أن للحشرة فما ثاقبا، إذ تستطيع أن تغرزه بسهولة في لوح الصبار، وتمتص عصارته الغذائية، ما يؤدي إلى جفاف اللوح واصفراره ، أو إتلاف الشجرة و ثمارها التي تعتبر إحدى الموارد الأساسية لمواجهة الحياة المعيشية اليومية للسكان المتضررين.و لإنقاذ المنطقة من تداعيات هذا الوباء، أصدر عبد الغني الصبار عامل عمالة مكناس ، تعليماته للمصالح المختصة، للتصدي لهذه الآفة و الحد من انتشارها،و ذلك بالقضاء على الحشرة “القرمزية” التي باتت تهدد نبات الصبار بالمنطقة،الذي تشكل غلته “الكرموس الهندي” موردا ماليا أساسيا لمزارعي وفلاحي المنطقة،علاوة على ما يتميز به هذا النوع من النبات من تأثير على المحيط البيئي والايكولوجي.

جميع الحقوق محفوظـة © المرجو عند نقل المقال، ذكر المصدر الأصلي للموضوع مع رابطه.كل مخالفة تعتبر قرصنة يعاقب عليها القانون.
الكاتب : حميد بن التهامي
المصدر : الصباح
التاريخ : 2019-07-30 02:44:44

 تعليقات الزوار حول الموضوع 

 تعليقات الزوار عبر الفايسبوك 

 رأيك يهمنا 

ان إدارة مواقع مكناس بريس تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الموقع وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

 إعلانات 

 صوت و صورة 

1  2  3  4  5  6  7  8  9  المزيد 

 إعلانات 

 إنضم إلينا على الفايسبوك