آخر الأحداث والمستجدات 

تفاصيل الإطاحة بلص قام بسرقة ثمانية فيلات بمكناس وهويته تصدم الضحايا

تفاصيل الإطاحة بلص قام بسرقة ثمانية فيلات بمكناس وهويته تصدم الضحايا

أفادت مصادر مطلعة، أن مصالح الدرك الملكي بالمركز الترابي عين عرمة التابع للقيادة الجهوية للدرك بمكناس، قامت أخيرا، بإحالة شخص على أنظار الوكيل العام لدى محكمة الاستئناف بمكناس، بتهمة سرقة ثماني فيلات، في انتظار إحالته على قاضي التحقيق واستكمال التحقيقات التفصيلية معه حول تورطه في العديد من السرقات التي سجلت منذ 2017 إلى حدود الأسبوع الماضي، حتى تم إيقافه متلبسا بسرقة فيلا في غياب صاحبها بحي اناسي منطقة رياض الإسماعيلية.

 

وأكدت المصادر ل”الصباح”، أن كمينا محكما نفذته عناصر الدرك الملكي بمركز عين عرمة، بناء على معطيات استخباراتية، أطاح بالمتهم (م.م) من مواليد 1994 عديم السوابق القضائية، والذي روع فيلات راقية بعضها مملوك لمهاجرين مغاربة، إذ كان يتنقل نهارا و بهدوء تام ويترصد للفيلات غير المحروسة والتي لا يقطنها أصحابها أو يوجدون في إجازة اسبوعية أو سنوية، ليخطط لعملية المداهمة والسرقة، قبل أن يرجع في اليوم الموالي وينفذ تفاصيل عملية السطو وسرقة كل ممتلكاتها من حلي وأثاث منزلي وأجهزة إلكترونية، إذ يقوم بنقلها نهارا الى وكر عبارة عن بناية مهجورة بالحي، مستغلا مهنته بناء بسيطا و مرمما لواجهات الفيلات المتآكلة، فضلا عن مساعدة أصحابها بين الفينة والأخرى لقضاء مآربهم، في انتظار بيع المسروقات لأحد التجار الذي تم إيقافه هو الآخر، وينتظر أن تتم متابعته بتهمة شراء المسروق.
وكشفت التحريات الأولية أن المتهم، رغم سجله القضائي النظيف، إلا أنه يتميز بدهاء خطير جعله في مأمن من متابعة الأجهزة الأمنية طيلة سنتين ونصف التي نفذ خلالها 8 عمليات سرقة استهدفت الفيلات والشقق الراقية برياض الاسماعيلية بمكناس، والتي سبق أن كانت موضوع شكايات بتعرضها لسرقات متواترة خلال المدة المذكورة.

وأكدت المصادر ل”الصباح”، أن كمينا محكما نفذته عناصر الدرك الملكي بمركز عين عرمة، بناء على معطيات استخباراتية، أطاح بالمتهم (م.م) من مواليد 1994 عديم السوابق القضائية، والذي روع فيلات راقية بعضها مملوك لمهاجرين مغاربة، إذ كان يتنقل نهارا و بهدوء تام ويترصد للفيلات غير المحروسة والتي لا يقطنها أصحابها أو يوجدون في إجازة اسبوعية أو سنوية، ليخطط لعملية المداهمة والسرقة، قبل أن يرجع في اليوم الموالي وينفذ تفاصيل عملية السطو وسرقة كل ممتلكاتها من حلي وأثاث منزلي وأجهزة إلكترونية، إذ يقوم بنقلها نهارا الى وكر عبارة عن بناية مهجورة بالحي، مستغلا مهنته بناء بسيطا و مرمما لواجهات الفيلات المتآكلة، فضلا عن مساعدة أصحابها بين الفينة والأخرى لقضاء مآربهم، في انتظار بيع المسروقات لأحد التجار الذي تم إيقافه هو الآخر، وينتظر أن تتم متابعته بتهمة شراء المسروق.

وكشفت التحريات الأولية أن المتهم، رغم سجله القضائي النظيف، إلا أنه يتميز بدهاء خطير جعله في مأمن من متابعة الأجهزة الأمنية طيلة سنتين ونصف التي نفذ خلالها 8 عمليات سرقة استهدفت الفيلات والشقق الراقية برياض الاسماعيلية بمكناس، والتي سبق أن كانت موضوع شكايات بتعرضها لسرقات متواترة خلال المدة المذكورة.

 

جميع الحقوق محفوظـة © المرجو عند نقل المقال، ذكر المصدر الأصلي للموضوع مع رابطه.كل مخالفة تعتبر قرصنة يعاقب عليها القانون.
الكاتب : حميد بن التهامي
المصدر : الصباح
التاريخ : 2019-08-19 12:39:47

 تعليقات الزوار حول الموضوع 

 تعليقات الزوار عبر الفايسبوك 

 رأيك يهمنا 

ان إدارة مواقع مكناس بريس تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الموقع وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

 إعلانات 

 صوت و صورة 

1  2  3  4  5  6  7  8  9  المزيد 

 إعلانات 

 إنضم إلينا على الفايسبوك