آخر الأحداث والمستجدات 

معاناة ساكنة حي وسط مكناس مع الثعابين والحشرات الضارة في غياب تدخل مصالح حفظ الصحة (صور)

معاناة ساكنة حي وسط مكناس مع الثعابين والحشرات الضارة في غياب تدخل مصالح حفظ الصحة (صور)

هاجمت زواحف وثعابين سامة، حيا سكنيا وسط العاصمة الإسماعيلية مكناس، في مشهد يعود الى العصور الوسطى، حيث وجدت ساكنة هذا الحي نفسها أمام خطر محدق لم تجد من وسيلة للتخلص منه، سوى استعمال وسائل بدائية، رغم أن محاربة هذه الزواحف والحشرات الضارة من صميم مهام مكتب حفظ الصحة التابع لجماعة مكناس.

وفي تصريح للموقع، أكد سكان حي درب الحجر سيدي علي منون بروامزين، أنهم فوجئوا صبيحة أمس الأحد، بتواجد مجموعة من الزواحف والثعابين، بأزقة الحي، الأمر الذي عرض حياتهم وحياة أطفالهم للخطر، مما دفعه الى الاتصال بالسلطات المحلية، ومحاولة ربط الاتصال بمكتب حفظ الصحة، الذي لا يتوفر على أي رقم هاتفي مخصص لاستقبال مكالمات المواطنين، قبل أن يقوموا بأنفسهم وباستعمال وسائل بدائية بتعريض أنفسهم للخطر وقتل مجموعة من الثعابين السامة، وهو الأمر المحفوف بالمخاطر.

وحسب نفس المصدر  فقد سبق لهم، أن تقدموا بشكايات متعددة، حول الضرر الناجم عن بعض البنايات المهجورة وسط حيهم، والتي تحولت الى وكر لتكاثر القوارض والزواحف وجميع الحشرات الضارة، الا أن شكاياتهم لم تجد أذان صاغية، رغم أن حيهم لا يبعد عن مقر جماعة مكناس ومركز المدينة سوى بضع خطوات.

جميع الحقوق محفوظـة © المرجو عند نقل المقال، ذكر المصدر الأصلي للموضوع مع رابطه.كل مخالفة تعتبر قرصنة يعاقب عليها القانون.
الكاتب : هيئة التحرير
المصدر : برلمان.كوم
التاريخ : 2020-06-02 02:08:09

 تعليقات الزوار عبر الفايسبوك 

 إعلانات 

 إنضم إلينا على الفايسبوك