آخر الأحداث والمستجدات 

عجز الميزانية وتضخم الباقي استخلاصه يهدد جماعة مكناس بعدم الالتزام بمشاريعها ونفقاتها

عجز الميزانية وتضخم الباقي استخلاصه يهدد جماعة مكناس بعدم الالتزام بمشاريعها ونفقاتها

بلغ عجز ميزانية جماعة مكناس، خلال السنة الجارية، مستوى غير مسبوق في تاريخ المجلس، الذي يقوده بأغلبية مطلقة حزب العدالة والتنمية برئاسة عبد الله بووانو الذي يشغل في نفس الوقت منصب رئيس لجنة المالية والتنمية الاقتصادية بمجلس النواب.

واستأثر موضوع عجز الميزانية ومعه ضعف المداخيل الجماعية خاصة على مستوى مجموعة من المرافق الحيوية التابعة لجماعة مكناس، بحصة الأسد من مداخلات مستشاري المجلس خلال أشغال دورة شهر فبراير العادية المنعقدة يوم الخميس الماضي، حيث أجمع جميع الفرقاء سواء بالأغلبية أو المعارضة، على أن عجز الميزانية المقدر خلال السنة الجارية ب19 مليار سنتيم، من شأنه التأثير سلبا على مجموعة من المشاريع والاتفاقيات التي سبق للمجلس أن انخرط فيها، من بينها اتفاقية تأهيل المدينة العتيقة والمآثر التاريخية الموقعة أمام جلالة الملك سنة 2019.

 

من جهة أخرى كشف مجموعة من المستشارين المحسوبين على تيار المعارضة، أن عجز الميزانية السنة الجارية كان متوقعا مقارنة مع النفقات، وبالنظر إلى مجموعة من المؤشرات أبرزها ضعف التحصيل وانخفاض عائدات مجموعة من المرافق الجماعية أبرزها سوق الجملة للخضر والفواكه.

 

وحسب نفس المصدر، فبعد تجاوز الباقي استخلاصه السنة المنصرمة عتبة الميزانية الإجمالية للجماعة خلال نفس السنة، قفز خلال هذه السنة إلى مستوى قياسي ليستقر في 54 مليار سنتيم، أي ما يقارب ضعف ميزانية هذه السنة المقدرة في 32 مليار سنتيم.

جميع الحقوق محفوظـة © المرجو عند نقل المقال، ذكر المصدر الأصلي للموضوع مع رابطه.كل مخالفة تعتبر قرصنة يعاقب عليها القانون.
الكاتب : برلمان.كوم
المصدر : هيئة تحرير مكناس بريس
التاريخ : 2021-02-10 12:05:25

 تعليقات الزوار عبر الفايسبوك 

 إعلانات 

 إنضم إلينا على الفايسبوك