آخر الأحداث والمستجدات 

احتجاجات لأسر مهددة بالإفراغ وفلاحين أمام المحكمة الابتدائية بمكناس

احتجاجات لأسر مهددة بالإفراغ وفلاحين أمام المحكمة الابتدائية بمكناس

في إطار إعادة هيكلة شركة صوديا و بموجب عقد شراكة ما بين الدولة و المستثمرين الخواص تم تفويت الضيعة رقم 5113  سنة 2009 المتواجدة بتراب جماعة سبع عيون إلى مالك جديد، شريطة التزامه بمجموعة من البنود المضمنة بدفتر التحملات و بالخصوص البند 17 و 18 اللذان يضمنان للسكان و العمال كافة حقوقهم و يمنع المستثمر من تنقيل العمال أو ترحيلهم من الضيعة و هو ما لم يحترم في النازلة.

وتم تحريك المسطرة القضائية ضد عمال الضيعة و إثر ذلك قام السكان بتوجيه مراسلة لكل من عامل إقليم الحاجب و والي جهة مكناس تافيلالت يطالبونهم من خلالها بالتدخل لوقف تنفيذ الأحكام  الصادرة و إنصافهم لكن بعد أن تم  تنفيذ حكم الإفراغ  في حق عبد الرحيم بوبكري، نظم مجموعة من المتضررين مؤازرين بممثلين عن اللجنة المحلية للجمعية المغربية لحقوق الإنسان بسبع عيون و الفرع المحلي للمركز المغربي لحقوق الإنسان و فعاليات جمعوية أخرى، وقفة احتجاجية يوم أمس الثلاثاء، بداية من العاشرة و النصف صباحا أمام المحكمة الابتدائية بمكناس احتجاجا منهم على هذا القرار غير العادل و الذي يعرض قاطني ما يزيد عن 50 مسكنا للتشريد، كما اعتبروا هذا القرار ضربا للالتزامات الموقعة.

مباشرة بعد ذلك تم استدعاء الأطراف المعنية للحوار لإطلاعها على حيثيات الملف و دواعي إصدار القرار فالمشكل حسب المسؤولين بالمحكمة يرجع بالأساس إلى عدم إدلاء محامي دفاع  الضحية بالوثائق الثبوتية ( لفيف عدلي ، شهود ، نسخة من الالتزام )، فتم الاتفاق على ضرورة استئناف الحكم للطعن في قرار الإفراغ مع الإدلاء بالأدلة و الحجج، وتم كذلك تحرير محضر من طرف عون قضائي يقر فيه بصعوبة التنفيذ بالنسبة للأسر المهددة بالإفراغ.

وغير بعيد عن احتجاجات المتضررين من قرار الإفراغ، وفي نفس اليوم والمكان، تظاهر مجموعة من سكان جماعة عين جمعة بنواحي مكناس يمثلون "خمسة عظمات" على حد تعبيرهم؛ آيت التهامي،آيت مسعود،آيت مولود، آيت علي بوكرين و آيت عروو للمطالبة بحقوقهم و بأحقيتهم في امتلاك الأرض الجماعية المسماة بوطويل و الممنوحة لهم بظير شريف سنة 1958 و إلى حدود 2013 و حسب التصريحات التي استقيناها من عين المكان فقد تناوب على استغلالها مجموعة من الأشخاص بطرق غير قانونية .وتجدر الإشارة إلى أن الفلاحين بادروا الى حرث الأرض المتنازع عليها وزرعها بالشعير هذا الموسم باعتبارهم أصحاب الحقوق و الشرعية.

جميع الحقوق محفوظـة © المرجو عند نقل المقال، ذكر المصدر الأصلي للموضوع مع رابطه.كل مخالفة تعتبر قرصنة يعاقب عليها القانون.
الكاتب : عبد القادر الوردي سبع عيون
المصدر : هيئة تحرير مكناس بريس
التاريخ : 2014-01-01 18:04:57

 تعليقات الزوار حول الموضوع 

 تعليقات الزوار عبر الفايسبوك 

 رأيك يهمنا 

ان إدارة مواقع مكناس بريس تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الموقع وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

 إعلانات 

 صوت و صورة 

1  2  3  4  5  6  7  8  9  المزيد 

 إعلانات 

 إنضم إلينا على الفايسبوك