آخر الأحداث والمستجدات 

فعاليات جمعوية تتهم رئيس المجلس البلدي لزرهون باستعمال منح الجمعيات في حملة انتخابية سابقة لأوانها

فعاليات جمعوية تتهم رئيس المجلس البلدي لزرهون باستعمال منح الجمعيات في حملة انتخابية سابقة لأوانها

اتهمت مجموعة من الجمعيات بمدينة مولاي ادريس زرهون، في بيان لها توصلت “المساء” بنسخة منه، رئيس المجلس البلدي لزرهون باستعمال منح الجمعيات في حملات سابقة لأوانها، بعدما قام بتقديم دعم مالي بمبلغ 50 الف درهم دفعة واحدة من الدعم السنوي المخصص للجمعيات لجمعية وحيدة تعتبر، حسب المصادر، موالية له، كما أنها لا تقوم حسب المصادر ذاتها بأنشطة تستحق عليها هذا المبلغ المالي كله. فيما تم إقصاء باقي الجمعيات الأخرى النشيطة من نصيبها في هذا الدعم السنوي الذي كان من المفروض أن يتم توزيعه بشكل ديمقراطي وبالتساوي على مختلف الجمعيات بالمدينة كل واحدة حسب برنامج أنشطتها السنوية.

وقد نددت أكثر من 12 جمعية بهذا الإقصاء الذي اعتبرته ممنهجا من طرف الرئيس ضد هذه الجمعيات التي تعتبر نشيطة وتشتغل في الحقل الثقافي والاجتماعي والتربوي على مدار السنة، وذلك بشهادة الجميع حسب البيان. كما استنكرت تعمد الرئيس بشكل مقصود حرمانها من الاستفادة من نصيبها من الدعم السنوي الذي يتم تخصيصه من الأموال العمومية.

وكشفت المصادر في اتصالها بـ”المساء” بأن الأموال المخصصة لمنح الجمعيات بالمجلس البلدي لزرهون يتم استغلالها من طرف الرئيس لخدمة مصالحه السياسية، إذ يتم توظيفها في حملات انتخابية سابقة لأوانها، عن طريق تجنيد بعض الجمعيات من أجل هذه الغاية وهو ما اعتبرته المصادر غير قانوني ويدخل في إطار الزبونية والمحسوبية واستغلال النفوذ والاموال العمومية من أجل خدمة أجندة سياسية خاصة.

وتطالب الجمعيات المتضررة المسؤول الأول بالتدخل وبفتح تحقيق دقيق في هذه العملية، والعمل على إبطالها من أجل تكريس أسلوب الشفافية والمساواة بين الجميع دون ميز أو إقصاء خدمة للمصلحة العامة.

جميع الحقوق محفوظـة © المرجو عند نقل المقال، ذكر المصدر الأصلي للموضوع مع رابطه.كل مخالفة تعتبر قرصنة يعاقب عليها القانون.
الكاتب : هيئة التحرير
المصدر : جريدة المساء
التاريخ : 2015-06-06 19:02:42

 تعليقات الزوار عبر الفايسبوك