آخر الأحداث والمستجدات 

توقف أشغال دورة شهر ماي لجماعة مكناس بسبب تبادل اتهامات بالفساد

توقف أشغال دورة شهر ماي لجماعة مكناس بسبب تبادل اتهامات بالفساد

توقفت أشغال دورة شهر ماي لجماعة مكناس،أول أمس الجمعة،اثر تبادل الاتهامات بين فريقي المعارضة وفريق العدالة والتنمية الذي يرأس المجلس.

وتوقفت أشغال دورة شهر ماي خلال الفترة الزوالية،بعد اتهام أحد مستشاري حزب المصباح (حسن تميمي) المعارضة بالاستفادة من عدة تعويضات وامتيازات من الجماعة،الأمر الذي احتج عليه بقوة فريقي حزب الأصالة والمعاصرة والاتحاد الدستوري اللذان يمثلان تيار المعارضة، وطالبوا رئيس المجلس عبد الله بووانو بالضغط على زميله في الحزب من أجل سحب العبارات التي تفوها بها والاعتذار ، الأمر الذي رفضه المستشار المذكور في بادئ الأمر ، ليقبل في نهاية المطاف بتقديم اعتذار ولكن "غي على وجه بووانو" ، الأمر الذي رفضته المعارضة وانسحبت من أشغال الدورة.

المستشار الجماعي هشام القايد، قال في تصريح لمكناس بريس، أن انسحابهم من أشغال الدورة جاء "بسبب الاتهامات المجانية التي وجهها أحد مستشاري الأغلبية للمعارضة، بعدما ضاق رفاق الرئيس ذرعا من تدخلات مختلف مستشاري المعارضة الذين أجمعوا على فشل المجلس في تسيير الشأن المحلي على عدة مستويات، مضيفا أن انسحابهم جاء كذلك ليفوت الفرصة على رئيس المجلس وفريقه تمرير بعض النقاط التي فرضها في جول أعمال الدورة أبرزها إقالة نائبيه".

جميع الحقوق محفوظـة © المرجو عند نقل المقال، ذكر المصدر الأصلي للموضوع مع رابطه.كل مخالفة تعتبر قرصنة يعاقب عليها القانون.
الكاتب : هيئة التحرير
المصدر : هيئة تحرير مكناس بريس
التاريخ : 2018-05-06 15:56:14

 تعليقات الزوار حول الموضوع 

 تعليقات الزوار عبر الفايسبوك 

 رأيك يهمنا 

ان إدارة مواقع مكناس بريس تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الموقع وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

 إعلانات 

 صوت و صورة 

1  2  3  4  5  6  7  8  9  المزيد 

 إعلانات 

 إنضم إلينا على الفايسبوك