آخر الأحداث والمستجدات 

يوم دراسي بخنيفرة حول مشروع تطوير النواة الجامعية

يوم دراسي بخنيفرة حول مشروع تطوير النواة الجامعية

في إطار تجسيد التنمية المحلية الاجتماعية و تحقيق العدالة المجالية و فتح المجال أمام الجهوية المتقدمة، احتضنت قاعة الاجتماعات بعمالة خنيفرة أشغال اليوم الدراسي حول مشروع تطوير النواة الجامعية بالإقليم و ذلك بمبادرة من عمالة إقليم خنيفرة و المجلس الإقليمي و مجموعة الجماعات الأطلس اليوم الدراسي الذي امتد على يومين عرف خلال الجلسة الافتتاحية عدة مداخلات من طرف الجهة المنظمة و من طرف بعض المؤسسات و المصالح الخارجية التابعة للجهة.

وعرف اللقاء أيضا هذا اليوم حضور كاتبة الدولة المكلفة بالتنمية المستدامة السيدة نزهة الوافي و كاتب الدولة  المكلف بالتكوين المهني السيد محمد الغراس حيث ركزت السيدة الوزيرة في مداخلاتها على الانجازات التي حققتها وزارتها في مجال التنمية المستدامة و إنجاح مشروع يرتبطان بالمهن الخضراء و هما "يس كرين و مشروع كلينيتيك مارك" و يعتبر هذان المشروعين الذين عرفا تكوين 200 شاب  و شابة في مجالات مختلفة مرتبطة بالبيئة و المجالات و الطاقية و السياحة الايكولوجية و من جهة أخرى ابرز كاتب الدولة المكلف بالتكوين المهني الإشكالية المرتبطة بعدم ملائمة منظومة التكوين بسوق الشغل مما يؤدي سنويا إلى تخرج جيش من العاطلين و في مداخلة باسم المنتخبين أشار رئيس المجلس الإقليمي إلى الهشاشة و الإقصاء و التهميش التي تعرفه منطقة خنيفرة الشيء الذي يتطلب إعادة النظر في توفير الحاجيات التي تفتقر إليها و من ضمنها مجال التعليم العالي حيث أن فكرة تطوير النواة الجامعية بخنيفرة جاءت بعد تفكيرعميق و مشاورات دائمة مع كل الشركاء خاصة و أن المنطقة تزخر بالمعطيات الإحصائية و الموارد الطبيعية و البنية التحتية الملائمة لانجاز هذا المشروع و في هذا الصدد رصد المجلس الإقليمي عقارا بمساحة تناهز 30 هكتارا لتطوير النواة الجامعية ووضع المقر الحالي للمدرسة العليا للتكنولوجيا الإنشاء معهد متخصص بالتنمية المستدامة أو في مهن الصحة . و من اجل الخروج بأفكار و توصيات واضحة حول تطوير النواة الجامعية تم تنظيم ثلاث جلسات علمية عرفت مشاركة كل المعنيين بهذا المشروع الأكاديمية الجهوية للتربية و التكوين و المديريات الجهوية للفلاحة و السياحة و الطاقة الى جانب المركز الجهوي للاستثمار و التعمير و قد عرفت هذه الجلسات تعميق النقاش في المؤهلات و المعطيات الإحصائية التي ستمكن من إحداث هذه النواة كما اجمع المتدخلون في هذا الإطار على ربط التكوين بالمؤهلات الاقتصادية و الطبيعية للإقليم.

جميع الحقوق محفوظـة © المرجو عند نقل المقال، ذكر المصدر الأصلي للموضوع مع رابطه.كل مخالفة تعتبر قرصنة يعاقب عليها القانون.
الكاتب : هيئة التحرير
المصدر : هيئة تحرير مكناس بريس
التاريخ : 2019-02-03 22:43:59

 تعليقات الزوار حول الموضوع 

 تعليقات الزوار عبر الفايسبوك 

 رأيك يهمنا 

ان إدارة مواقع مكناس بريس تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الموقع وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

 إعلانات 

 صوت و صورة 

1  2  3  4  5  6  7  8  9  المزيد 

 إعلانات 

 أخبار عن نفس المنطقة 

 إنضم إلينا على الفايسبوك