آخر الأحداث والمستجدات 

السجن النافذ لفلاح ينحدر من الحسيمة تحرش بشرطية في الشارع العام بمكناس

السجن النافذ لفلاح ينحدر من الحسيمة تحرش بشرطية في الشارع العام بمكناس

بتت الغرفة الجنحية التلبسية لدى المحكمة الابتدائية بمكناس، الأربعاء الماضي، في الملف رقم 19/2633، وأدانت فلاحا، من مواليد 1986 بالحسيمة، بأربعة أشهر حبسا موقوف التنفيذ، مع تغريمه 500 درهم، بعد مؤاخذته من أجل جنحة التحرش الجنسي في الفضاءات العمومية بأفعال وإشارات لأغراض جنسية، إذ ارتأت تمتيعه بظروف التخفيف، مراعاة لحالته الاجتماعية والعائلية وانعدام سوابقه، فضلا عن تنازل الضحية عن شكايتها في مواجهته، بعد حصول صلح بينهما.

وذكرت مصادر”الصباح” أن الضحية (ن.ن)، البالغة من العمر 39 سنة، والتي تعمل بالدائرة العاشرة للأمن بمكناس، كانت في طريقها، رفقة ابنتيها، إلى بيت الزوجية بحي المنصور، لتفاجأ بشخص مجهول كان على متن سيارة يتوقف أمامها، إلا أنها واصلت سيرها ولم تعره أي اهتمام، قبل أن يتوقف قبالتها وفتح زجاج نافذة السيارة، وشرع في التحرش بها.

أمام هذا الوضع سارعت الشرطية المتحرش بها إلى الاستعانة بهاتفها المحمول لالتقاط صورة لصفيحة السيارة، ما جعل صاحبها ينطلق بسرعة جنونية، حتى لا ينكشف أمره، إذ لم يكن يعلم أن المعنية بالأمر تمكنت بفعل حنكتها وتجربتها في ممارسة المهام الأمنية من التقاط صورة واضحة لصفيحة السيارة المرقمة بالمغرب، التي كشف تنقيطها بمركز تسجيل السيارات بمكناس هوية المتحرش.

جميع الحقوق محفوظـة © المرجو عند نقل المقال، ذكر المصدر الأصلي للموضوع مع رابطه.كل مخالفة تعتبر قرصنة يعاقب عليها القانون.
الكاتب : خليل المنوني
المصدر : الصباح
التاريخ : 2019-10-30 00:34:55

 تعليقات الزوار عبر الفايسبوك 

 إعلانات 

 إعلانات 

 إنضم إلينا على الفايسبوك