آخر الأحداث والمستجدات 

مسجد حي الروى العريق يكتسي حلة جديدة بعد إعادة فتحه بشكل رسمي (صور)

مسجد حي الروى العريق يكتسي حلة جديدة بعد إعادة فتحه بشكل رسمي (صور)

أعادت وزارة الأوقاف والشؤون الاسلامية، يوم الجمعة الماضي، فتح مسجد الأروى، الذي يعد من بين أعرق مساجد العاصمة الاسماعيلية، وذلك بعدما شملته أشغال الإصلاح والترميم.

وأبهر الشكل الجديد الذي صار عليه المسجد، المصلين الذين استحسنوا إعادة فتحه، وذلك بعد إغلاق دام لما يزيد عن أربع سنوات، بسبب أشغال إعادة ترميمه.

وتم فتح مسجد الأروى، يوم الجمعة الماضي، من طرف وفد رسمي، ترأسه عمالة مكناس،بمناسبة الحفل الديني الذي أقيم إحياء للذكرى الواحدة والعشرين لوفاة الملك الراحل الحسن الثاني.

وبحسب روايات تاريخية،فقد بني مسجد الأروى في عهد سيدي محمد بن عبد الله حفيد السلطان مولاي اسماعيل سنة 1775 م، وتبلغ مساحته أزيد من 5000 متر مربع بعد إضافة صحنه الفسيح، وبذلك يعد أكبر مسجد بمكناس.

كما يتكون من أربعة صفوف ذات أقواس محمولة على أربعة وأربعين أسطوانة، وله أربعة أبواب ثلاثة كانت للعموم والرابع خاص بالسلطان، وبجانه توجد مدرسة وبيوت للطلبة تتوسطها نافورة.

جميع الحقوق محفوظـة © المرجو عند نقل المقال، ذكر المصدر الأصلي للموضوع مع رابطه.كل مخالفة تعتبر قرصنة يعاقب عليها القانون.
الكاتب : هيئة التحرير
المصدر : هيئة تحرير مكناس بريس
التاريخ : 2019-12-10 18:04:08

 تعليقات الزوار حول الموضوع 

 تعليقات الزوار عبر الفايسبوك 

 رأيك يهمنا 

ان إدارة مواقع مكناس بريس تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الموقع وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

 إعلانات 

 صوت و صورة 

1  2  3  4  5  6  7  8  9  المزيد 

 إعلانات 

 إنضم إلينا على الفايسبوك