آخر الأحداث والمستجدات 

غرفة الصناعة التقليدية لجهة فاس مكناس تعلن عن انطلاق الدورة الأولى للمعرض الوطني للفخار والزليج

غرفة الصناعة التقليدية لجهة فاس مكناس تعلن عن انطلاق الدورة الأولى للمعرض الوطني للفخار والزليج

أعطيت اليوم الثلاثاء بفاس انطلاقة فعاليات الدورة الأولى للمعرض الوطني للفخار والزليج التقليدي تحت شعار “قطاع الفخار والزليج التقليدي..مساهمة وازنة في الاقتصاد الوطني”.

ويستقبل المعرض الذي يقام على مساحة إجمالية تناهز أربعة آلاف متر مربع، أزيد من 100 عارضة وعارضا من مختلف ربوع المملكة، يمثلون الحرفيين والصناع التقليديين والمقاولات الحرفية الصغرى والمتوسطة والتعاونيات المهنية التي تشتغل بقطاع الفخار والزليج، بالإضافة إلى الفاعلين المتخصصين في العتاد التقني بالقطاع.

وأعرب عبد المالك بوطيين، رئيس غرفة الصناعة التقليدية لجهة فاس مكناس، التي تنظم التظاهرة، عن ارتياحه لحجم إقبال المهنيين على الدورة الأولى للمعرض، متوقعا أن يشكل واجهة لتسويق منتجات مهن الفخار والزليج وتثمين قيمتها التراثية.

وسجل بوطيين المقدرات الكبيرة التي تزخر بها الجهة من حيث اليد العاملة والمواد الأولية، مشيرا الى أن حوالي 60 في المائة من المهنيين المشاركين في المعرض ينتمون الى جهة فاس مكناس.

وعرف افتتاح المعرض حضور والي جهة فاس مكناس، عامل عمالة فاس، سعيد زنيبر ورئيس المجلس الجهوي، محند العنصر وعمال أقاليم وعمالات الجهة.

ويعد المعرض مناسبة لتثمين مادة الطين التي تزخر بها المنطقة، والتي تعد من أجود الأنواع بالمغرب. وينضاف الحدث إلى سلسلة المعارض الموضوعاتية التي نظمتها غرفة الصناعة التقليدية على غرار المعرض الوطني للمعادن والمعرض الوطني للجلد بمدينة فاس والمعرض الدولي للخشب بمدينة مكناس.

وتتيح التظاهرة إمكانيات ترويج منتجات المهنيين في قطاع الفخار والزليج والتفاعل مع خبراء وباحثين، خصوصا من خلال تنظيم ورشات لفائدة الصناع الحرفيين، تروم النهوض بمردودية القطاع.

ويروم المعرض الوطني إنعاش ورفع قيمة الصناعة التقليدية بقطاع الفخار والزليج عبر التعريف المتميز بمهنه لدى العموم، وإعادة بث دينامية جديدة في مجال تسويق منتوجاتها.

ويتميز المعرض المقام بشراكة مع وزارة السياحة والصناعة التقليدية والنقل الجوي والاقتصاد الاجتماعي، ومجلس جهة فاس مكناس، ومجلس جماعة فاس، ومجلس العمالة، وبتنسيق مع المديرية الجهوية للصناعة التقليدية والإقتصاد الإجتماعي، بتوفره على فضاءات خاصة بالتحف الفنية ومنتجات خريجي معاهد التكوين، وجناح للشباب، وجناح تجاري مخصص للبيع، وجناح للعتاد التقني، وجناح مؤسساتي، بالإضافة إلى فضاء خاص بالأطفال.

ويتم على هامش المعرض تكريم مجموعة من رموز صناعة الزليج المعلمين الأوائل الذين تركوا بصمات خالدة بقطاع الفخار والزليج.

جميع الحقوق محفوظـة © المرجو عند نقل المقال، ذكر المصدر الأصلي للموضوع مع رابطه.كل مخالفة تعتبر قرصنة يعاقب عليها القانون.
الكاتب : هيئة التحرير
المصدر : و م ع
التاريخ : 2019-12-24 23:02:12

 تعليقات الزوار عبر الفايسبوك 

 إعلانات 

 إعلانات 

 إنضم إلينا على الفايسبوك