آخر الأحداث والمستجدات 

شركة جونسون تعلن عن تعليق بيع بودرة الأطفال في الولايات المتحدة وكندا بعد ارتفاع الدعاوى القضائية ضدها

شركة جونسون تعلن عن تعليق بيع بودرة الأطفال في الولايات المتحدة وكندا بعد ارتفاع الدعاوى القضائية ضدها

أعلنت شركة «جونسون آند جونسون»، أمس (الثلاثاء)، أنها ستتوقف عن بيع بودرة الأطفال في الولايات المتحدة وكندا في جزء من عملية إعادة تقييم واسعة لمنتجاتها الاستهلاكية.

وبحسب صحيفة الـ«غارديان» البريطانية، فقد واجهت الشركة عشرات الآلاف من الدعاوى القضائية التي رفعها مستهلكون قالوا إن مادة التلك الموجودة في بودرة الأطفال التي تنتجها تسببت في إصابتهم بالسرطان، حيث تحتوي على مادة الأسبستوس المسرطنة المعروفة.

لكن «جونسون آند جونسون» قالت إنها لا تزال واثقة بسلامة المنتج وتعتزم مواصلة بيعه في أسواق أخرى حول العالم.

وأوضحت الشركة أنه في شهر أكتوبر (تشرين الأول) الماضي أجرت «هيئة الغذاء والدواء الأميركية» اختبارات على هذه البودرة، وأكدت أن نسبة مادة الأسبستوس الموجودة بها ضئيلة جداً.

وأشارت الشركة إلى أن الطلب على بودرة الأطفال التي تحتوي على التلك في أميركا الشمالية آخذ في الانخفاض، بسبب «تغيير عادات المستهلكين والتضليل حول سلامة المنتج، ووابل مستمر من الدعاوى القضائية» حسب قولها.

يذكر أن بودرة الأطفال تشكل نحو 0.5 في المائة من تجارة «جونسون آند جونسون» في الولايات المتحدة.

جميع الحقوق محفوظـة © المرجو عند نقل المقال، ذكر المصدر الأصلي للموضوع مع رابطه.كل مخالفة تعتبر قرصنة يعاقب عليها القانون.
الكاتب : نيويورك: «الشرق الأوسط أونلاين»
المصدر : نيويورك: «الشرق الأوسط أونلاين»
التاريخ : 2020-05-20 17:30:30

 تعليقات الزوار عبر الفايسبوك