آخر الأحداث والمستجدات 

بيان للمرصد الإقليمي للصحافة والإعلام بخصوص توزيع الدعم والمساعدات الغذائية

بيان للمرصد الإقليمي للصحافة والإعلام بخصوص توزيع الدعم والمساعدات الغذائية

توصلنا ببيان صادر عن المرصد الإقليمي للصحافة والإعلام، بخصوص عملية توزيع المساعدات الغذائية، على مجموعة من الأسر الفقيرة والمعوزة على صعيد الإقليم.

وكالآتي نص البيان :

تدارس أعضاء المرصد الإقليمي للصحافة والإعلام بإقليم إفران المشاركون في الاجتماع المنعقد  مساء يوم الخميس11يونيو الجاري عن بعد وعبر الواتساب أيضا مجموعة من النقط أبرزها على الخصوص:

مناقشة عملية توزيع الدعم والمساعدات الغذائية  وما شابها أحيانا من ارتباك خلفت ردود فعل متباينة ،وتقاطرت بشأنها شكايات ونداءات بعض المواطنين مباشرة على بعض الزملاء او عبر الواتساب والميسنجر وايضا  تدوينات بمواقع التواصل الاجتماعي-الفايسبوك- يؤكدون عدم استفادتهم من قفف المواد الغذائية رغم أحقيتهم فيها ،واستفادوا حسب زعمهم آخرون أحسن حالا منهم،

وعلى إثر ذلك ،قام مجموعة من الزملاء ببحث في هذه الادعاءات وتأكد لهم أن بعض الأسر  من ضمنهم أرامل  ونساء مطلقات أو غير متزوجات في حاجة  ماسة إلى دعمهم ،وفي هذا الصدد ربط بعض الزملاء الاتصال بمحسنين بمكناس اعتادوا توزيع مؤن  ومساعدات طيلة السنة بكل من مكناس وزرهون ويواصلون لحد الآن هذه العمليات الإحسانية بتنسيق مع السلطات الإقليمية والمحلية، لا يبتغون إلا رضى وجه الله وخدمة وطنهم،وليس لهم أطماع انتخابية او وغيرها،ومن ضمنهم أفراد من جاليتنا بالخارج؛حيث قرروا تخصيص 200قفة تشمل مواد غذائية بتنسيق مع المرصد الإقليمي للصحافة  الذي راسل السلطة الإقليمية قصد اخبارها وطلب الترخيص بعملية التوزيع  وتحت إشراف السلطة وحضور ممثليها ،لكن فوجىء المرصد برفض المسؤول  الثاني بناء على تعليمات عامل الإقليم ان توزع المساعدات  ولو تحت إشرافها ومساعدتها،  بل رفضوا  حتى حضور ممثلين عن المرصد والمحسنين عملية التوزيع تقوم السلطة هي نفسها بتسليمها للمستفيدين ،لكنها في المقابل طلبت مدها  بالمساعدات ووضعها بمخزن العمالة حتى تتكلف هي وحدها دون المانحين او من ينوب عنهم  بتوزيعها في الوقت الذي تريد ولمن تريد.  رفضت  الطلب دون حتى  التحقق من هوية المانحين، علما ان جمعيات مدنية وإعلامية قامت بتسليم مساعدات غذائية وحتى نقدية بمجموعة من الأقاليم  والجهات دون أدنى تحفظ وساهموا بذلك في التخفيف من معاناة المواطنين في هذه الظروف التي اجتاحت جائحة كوفيد 19 بلدان العالم والمغرب من بينهم ،والذي صادفت أيضا شهر الغفران، اللهم اغفر لمن حرم 200اسرة من الاستفادة من هذه المبادرة الإحسانية. 

رفض ساهم  في إحباط عزيمة  وآمال فاعل الخير والدال عليه في غد أفضل تسود فيه المقاربة التشاركية بشكل حقيقي على أرض الواقع بهذا الإقليم.

 المرصد الاقليمي للصحافة والإعلام/امضاء الرئيس محمد الخولاني

جميع الحقوق محفوظـة © المرجو عند نقل المقال، ذكر المصدر الأصلي للموضوع مع رابطه.كل مخالفة تعتبر قرصنة يعاقب عليها القانون.
الكاتب : هيئة التحرير
المصدر : هيئة تحرير مكناس بريس
التاريخ : 2020-06-13 15:09:41

 تعليقات الزوار عبر الفايسبوك