آخر الأحداث والمستجدات 

مصر تستفيق على مئات القتلى والمصابين

مصر تستفيق على مئات القتلى والمصابين

مجزرة جديدة انضافت إلى مجازر الانقلابيين العسكريين بمصر فجر يومه السبت أودت بحياة أزيد من 200 قتيل وأكثر من 4000 جريح.

فقبيل موعد الفجر بدأت تتوافد العشرات من سيارات الإسعاف على المستشفى الميداني برابعة العدوية لنقل الضحايا والمصابين، جراء تدخل عنيف من رجال أمن وبلطجية، حسب شهادات نقلت على عدد من القنوات الفضائية، أكدت أن المتظاهرين كانوا يستعدون للاعتصام قرب نصب الجندي المجهول، غير أنهم ووجهوا بشراسة كبيرة بالرصاص الحي وبوابل من القنابل المسيلة للدموع، وبالرغم من سلمية المتظاهرين وتأكيدهم على ذلك، فإن التدخل كان عنيفا، خصوصا مشاهد القنص في أماكن حساسة، من الجسم، ومشاهد دهس المحتجين بسيارة أمن كما تناقلت ذلك مواقع التواصل الاجتماعي.

وتوالت نداءات الاستغاثة من طاقم المستشفى الميداني برابعة العدوية بسبب قلة التجهيزات والمعدات الطبية، وأعلن عدد من الأطباء فشلهم أمام غزارة أعداد الوافدين، فيما تعالت أصوات النساء المكلومات اللواتي كن في بحث عن أزواجهن وأبنائهن بين الجثث.

وشهد أحد المساجد بالقاهرة محاصرة لأزيد من 150 من المصلين من بينهم عدد من النساء، وتهديدهم بالقتل من طرف بلطجية ورجال أمن. واستمر الوضع إلى صبيحة يوم السبت، حيث تنقل قنوات تلفزية مشاهد نقل الأموات، ولحظات مؤثرة، كما تم نقل صلوات الجنازة على الضحايا.

ويشهد الوضع توترا شديدا بسبب الارتفاع المتزايد في عدد القتلى، بينما تتعالى الأصوات المطالبة بمحاسبة عبد الفتاح السيسي والمسؤولين عما ارتكب من مجازر في حق الشعب المصري، في وقت يتزايد التخوف من دخول مصر منعطفا غير مضمون العواقب.

جميع الحقوق محفوظـة © المرجو عند نقل المقال، ذكر المصدر الأصلي للموضوع مع رابطه.كل مخالفة تعتبر قرصنة يعاقب عليها القانون.
الكاتب : هيئة التحرير
المصدر : هيئة تحرير مكناس بريس
التاريخ : 2013-07-27 13:37:32

 تعليقات الزوار عبر الفايسبوك