آخر الأحداث والمستجدات 

أسرار سبع عيون

أسرار سبع عيون

بعد 'زوبعة' استقالة 5 مستشارين من المجلس الحضري بسبع عيون ، احتجاجا على التسيير الأحادي لمصالح البلاد والعباد ، من المنتظر أن تعرف دورة الحساب الإداري عاصفة هوجاء ، قد تأتي على الأخضر واليابس ، وتكشف العلبة السرية لما يجري ويدور في دواليب مجموعة من المشاريع والصفقات التي لم تكتمل بعد.

تدخلت باشوية سبع عيون على الخط في ملف السوق الأسبوعي ، وتكلفت إلى جانب المسؤولين عن المداخيل بالجماعة بتحصيل رسوم الباعة بتوصيل يحمل إسم جماعة الحاجب ولا يتوفر على الثمن ويعود لتاريخ قديم ، الشيء الذي يطرح العديد من الأسئلة الحرجة الذي لم يستطيع المسؤولين الإجابة عليها ، من قبيل إلى متى سيستمر هذا العبث في تسيير وتدبير هذا المرفق العام واستعماله كورقة انتخابية ؟ ولماذا يرفض الباعة والتجار الانتقال للسوق الجديد ؟

خلف خبر تعرض باشا مدينة سبع عيون إلى السرقة ، استياء عميق في صفوف الساكنة ، وخلق حالة استنفار في صفوف رجال الدرك للبحث في حيثيات تعرض إقامته للسرقة الموصوفة ، فقد على إثرها هاتفه المحمول الشيء الذي يطرح العديد من علامات الاستفهام حول المسألة الأمنية بالمدينة والتي نبهن إليه في وقت سابق .

 لازالت أبواب الحديقة الوحيدة (اليتيمة ) بسبع عيون مغلقة في وجه الساكنة ، بسبب وجود خلل في تسيير وتدبير هذا المرفق العمومي ، ووقوف رجال المجلس الأعلى للحسابات على العديد من الاختلالات تم تعرض لها في تقرير المجلس السنوي 2010/2011 ، الشيء الذي خلف العديد من الحركات الاحتجاجية التي أصبحت جزء من الحياة اليومية بالمدينة ، تندد بالحالة البئيسة التي وصل إليها الشأن المحلي .

جميع الحقوق محفوظـة © المرجو عند نقل المقال، ذكر المصدر الأصلي للموضوع مع رابطه.كل مخالفة تعتبر قرصنة يعاقب عليها القانون.
الكاتب : ذ. يوسف السوحي
المصدر : هيئة تحرير مكناس بريس
التاريخ : 2014-02-11 21:43:40

 تعليقات الزوار عبر الفايسبوك