آخر الأحداث والمستجدات 

الحاجب تحتضن الأيام التكوينية حول موضوع: المسار التقني لزراعة الخضروات

الحاجب تحتضن الأيام التكوينية حول موضوع: المسار التقني لزراعة الخضروات

إلتأم بمقر المكتب الوطني للاستشارة الفلاحية بالحاجب العشرات من الفلاحين بالإقليم، في إطار الأيام التكوينية التي تنظمها الغرفة الفلاحية لجهة فاس ـ مكناس بمختلف أقاليم الجهة، حول موضوع "المسار التقني لزراعة الخضروات".

وأشار المنظمون إلى ضرورة وعي الفلاح ومعرفته بتقنيات الفلاحة جيدا قبل عملية الحرث، التي تستوجب تزويد التربة بالمواد العضوية اللازمة، عندئذ يتم قلبها من أجل خلط المواد العضوية على مستوى العمق، مع ضرورة إجراء تحاليل للأرض من طرف المختبرات المختصة لمعرفة مكونات ونوع التربة وتحديد مستوى خصوبتها والمحاصيل المناسبة لزراعتها، حتى يتمكن الفلاح من معرفة نوع الأسمدة التي تحتاجها ونوع الأدوية الناجعة أثناء نمو الخضروات.

ونصح المحاضرون في هذه الورشة الفلاحية بالتقيد بإرشادات المرشدين الفلاحيين التابعين للمكتب الوطني للاستشارة الفلاحية للوقاية والعلاج، لتفادي الخسائر التي يتعرض لها الفلاح في استعمال الأسمدة والأدوية المفرطة وعلاقتها بحالة الطقس والمناخ بالمنطقة.

حفيظ البويسفي، وهو فلاح من المنطقة، قال في تصريح لهسبريس: "نحن نكد ونجتهد لتوفير المواد الفلاحية الطرية وبأثمان مناسبة تكون في متناول المستهلك، كيفما كانت قدرته الشرائية في جل الأسواق المغربية، لكن ينقصنا تنظيم القطاع بتأسيس تعاونيات فلاحية بيننا كفلاحين، خاصة في إنتاج مادة البصل التي يشتهر بها إقليم الحاجب، ودعم الدولة الكافي للفلاح معنويا وماديا من مرحلة الإنتاج؛ وصولا إلى جني الثمار، ثم التسويق قبل وقوعنا في خسارة كبيرة مؤدية إلى الإفلاس".

 

جميع الحقوق محفوظـة © المرجو عند نقل المقال، ذكر المصدر الأصلي للموضوع مع رابطه.كل مخالفة تعتبر قرصنة يعاقب عليها القانون.
الكاتب : هيئة التحرير
المصدر : هسبريس
التاريخ : 2017-03-08 13:35:39

 تعليقات الزوار عبر الفايسبوك