آخر الأحداث والمستجدات 

نظارة الأوقاف بمكناس تخلق حالة احتقان وسط أسواق المدينة العتيقة وتهدد مئات التجار بالافراغ

نظارة الأوقاف بمكناس تخلق حالة احتقان وسط أسواق المدينة العتيقة وتهدد مئات التجار بالافراغ

تسود حالة ترقب شديدة وسط أرباب المحلات التجارية بأسواق المدينة العتيقة بمكناس، بسبب توصلهم بمراسلات من نظارة الأوقاف تدعوهم الى الرضوخ لمراجعة السومة الكرائية لمحلاتهم التجارية تحت طائلة التهديد بالإفراغ.

مراسلات نظارة الأوقاف حسب مصدر للموقع، خلقت حالة احتقان واسعة وسط تجار المدينة العتيقة، مما دفع بممثليهم في غرفة التجارة والصناعة والخدمات والجمعيات المهنية الى عقد لقاءات موسعة مع سلطات عمالة مكناس وناظر الأوقاف، من أجل التراجع عن الزيادات الكبيرة التي فرضتها مراسلات هذا الأخير، والتي يعتبرها التجار خيالية وكبيرة للغاية ستؤدي بهم الافلاس، حيث خلصت هذه الاجتماعات الى تحديد مبلغ زيادة قدر بمائة درهم لكل محل تجاري، حسب ما أكده مصدر من الغرفة، قبل ان يتراجع ناظر الأوقاف ويعيد المفاوضات الى نقطة الصفر.
هذا وأصدرت الجمعيات المهنية لتجار المدينة العتيقة بمكناس، بيانا استنكاريا، توصل الموقع بنسخة منه، تدين فيه الزيادات المهولة التي فرضها ناظر الأوقاف الجديد القديم منذ تعيينه، والتي اعتبروها مصدر هلع وقلق بالنسبة لأرباب المحلات التجارية الحبسية الذين يزيد عددهم عن 1000 محل، حيث تتراوح الزيادات المفروضة نسبة 50 و200% ، الامر الذي اعتبروه يتعارض مع جواب عن سؤال شفوي في قبة البرلمان لوزير الأوقاف والشؤون الاسلامية، حدد فيه قيمة الزيادة لعقود الكراء 10 في المائة.
وعبرت الجمعيات المهنية المحتجة عن أسفها لعدم انخراط ناظر الأوقاف المعين حديثا، في إيجاد حل توافقي يراعي الحالات الاجتماعية لتجار المدينة العتيقة، مجددين دعمهم للجهود التي تبذلها اللجنة المنبثقة من اجتماع سابق احتضنته عمالة مكناس، حضره كل من الكاتب العام للعمالة وناظر الأوقاف ونائب رئيس الغرفة التجارية.
تجدر الاشارة الى ان ملف الأملاك الحبسية بمدينة مكناس خلق موجة احتجاجات وحالة احتقان واسعة على مستوى منطقة سيدي بوزكري، انتهت بتسوية وضعية آلاف المواطنين من ساكنة هذه المنطقة بعد سنوات من الاحتجاج والتصعيد.

جميع الحقوق محفوظـة © المرجو عند نقل المقال، ذكر المصدر الأصلي للموضوع مع رابطه.كل مخالفة تعتبر قرصنة يعاقب عليها القانون.
الكاتب : هيئة التحرير
المصدر : هيئة تحرير مكناس بريس
التاريخ : 2020-03-11 21:49:48

 تعليقات الزوار عبر الفايسبوك 

 إعلانات 

 إنضم إلينا على الفايسبوك