آخر الأحداث والمستجدات 

بعد الانارة العمومية والمساحات الخضراء مطالب لجماعة مكناس بتوفير علامات التشوير الطرقي

بعد الانارة العمومية والمساحات الخضراء مطالب لجماعة مكناس بتوفير علامات التشوير الطرقي

بعد فقدانهم الأمل في الاستفادة من أبسط الخدمات الجماعية، كالإنارة العمومية، والمساحات الخضراء، ووقايتهم من الحشرات الضارة التي غزت مختلف أحياء مكناس، إلى جانب الانتشار المهول للكلاب الضالة، ظهر مطلب جديد يؤكد ضعف أداء مجلس بووانو في إيجاد حلول لأبسط مشاكل المواطنين، ويتعلق الأمر بغياب علامات التشوير الطرقي.

وفي تصريح للموقع أكد مجموعة من المواطنين، بكل من أحياء، أكدال وديور جداد، ومرجان السكنى في اتجاه المصلى، إلى جانب أحياء أخرى حديثة التشييد، أن شوارع وأزقة أحيائهم تفتقد إلى علامات التشوير الطرقي، الأمر الذي ساهم بشكل كبير في وقوع حوادث سير، بصفة شبه يومية، في غياب أي تدخل لمجلس جماعة مكناس، الذي يتعبر الجهة المخول لها السهر على تنظيم السير والجولان بمختلف شوارع المدينة، من خلال لجنة التنقل الحضري والسير والجولان التابعة له، والتي تعرف شللا شبه تام، حيث انحصر أداؤها مؤخرا في التركيز على تسمية الشوارع والأزقة.

وإلى جانب غياب علامات التشوير الطرقي، بمجموعة من الملتقيات والشوارع الحيوية، لبعض الأحياء الآهلة بالسكان، تعيش المدينة وضعا شاذا للغاية بالمقارنة مع مدن أخرى، يتمثل في ضعف شبكة الإنارة العمومية، وغياب الفضاءات والمساحات الخضراء، الأمر الذي دفع بساكنة مجموعة من الأحياء، إلى التنقل لضواحي المدينة بحثا عن متنفسات طبيعية، خاصة ساكنة أحياء المنصور، مرجان، أناسي، كاميليا، الذين يزحفون جماعات إلى جنبات مركز تجاري بمدخل المدينة، للجلوس في المساحة الخضراء التي يوفرها لهم مجانا.

جميع الحقوق محفوظـة © المرجو عند نقل المقال، ذكر المصدر الأصلي للموضوع مع رابطه.كل مخالفة تعتبر قرصنة يعاقب عليها القانون.
الكاتب : برلمان.كوم
المصدر : برلمان.كوم
التاريخ : 2020-07-03 16:54:47

 تعليقات الزوار عبر الفايسبوك 

 إعلانات 

 إنضم إلينا على الفايسبوك