آخر الأحداث والمستجدات 

الكاتبة و الإعلامية المكناسية رجاء قيباش : تاء تأنيث تحكي قصة حياة، " نمارق" ...

الكاتبة و الإعلامية المكناسية رجاء قيباش : تاء تأنيث تحكي قصة حياة،

بعد إصدارها الشعري الأول " صرخة قلب محتضر " سنة 2016 ، و ديوانها الشعري الثاني " نبض من غياهب الصمت " سنة 2018، و اشتغالها في مجال البحث السوسيولوجي ، تطل علينا الكاتبة رجاء قيباش من شرفة السرد و الرواية ، بإصدار جديد في الزمن الكوروني عن مطبعة و وراقة بلال بفاس ، تروي فيه قصة حياة : " نمارق" ... حيث تقول في مقطع منها : 

" "فقط لأنها أنثى ، تسأل نفسها و تجيب في آن واحد ، ينهمر مداد قلمها على صفحات ياسمين العمر كحبات الندى ، تلتقط كل حبة بأصابعها المنكسرة و تروي بها شغف عشق الحرف..."

تُرى ، هل هي سيرة ذاتية للكاتبة أم هو صوت أنثوي يعبر عن معاناة المرأة في المجتمع الشرقي أم هي قصص من وحي الخيال ؟ 

الرواية تتكون من أربعة عشر فصلا ، كل فصل يحمل عنوانا يزيد القارئ تَوْقا لاكتشاف عوالم الإبداع المتوارية خلف حروفه..

رجاء قيباش ، كما عودت متتبعيها ، تروي عطشهم الأدبي بسَيل من الإبداع المتميز و الراقي ...

جميع الحقوق محفوظـة © المرجو عند نقل المقال، ذكر المصدر الأصلي للموضوع مع رابطه.كل مخالفة تعتبر قرصنة يعاقب عليها القانون.
الكاتب : هيئة التحرير
المصدر : هيئة تحرير مكناس بريس
التاريخ : 2020-12-05 11:22:01

 تعليقات الزوار عبر الفايسبوك 

 إعلانات 

 إنضم إلينا على الفايسبوك