آخر الأحداث والمستجدات 

شلل ميزانية الولايات المتحدة الأمريكية يدفع أوباما إلى إلغاء جميع نشاطاته

شلل ميزانية الولايات المتحدة الأمريكية يدفع أوباما إلى إلغاء جميع نشاطاته

قرر الرئيس الأميركي باراك أوباما إلغاء زيارة إلى ماليزيا والفيليبين، المحطتين في جولة مرتقبة إلى آسيا، بسبب الشلل في الميزانية الأميركية، وفق ما أعلن البيت الابيض الأربعاء.

وأشارت الرئاسة الأميركية إلى أن أوباما سيوفد إلى هذين البلدين وزير خارجيته جون كيري للحلول مكانه في هذه الجولة. وكان من المرتقب أن يغادر أوباما السبت إلى بالي لحضور قمة منتدى التعاون الاقتصادي لدول آسيا-المحيط الهادىء (ابيك) وإلى بروناي لحضور قمة دول شرق آسيا ثم أن يزور ماليزيا والفيليبين، في جولة تستغرق أسبوعا.

وقالت كايتلين هايدن المتحدثة باسم مجلس الأمن القومي حول زيارتي ماليزيا والفيليبين "لوجستيا، لم يكن من الممكن المضي قدما في هاتين الجولتين في ظل تعطيل الإدارات الحكومية".

وأضافت انه من الممكن تحديد مواعيد جديدة لهاتين الزيارتين مشيرة إلى أن أوباما يتطلع لزيارة الدولتين. وقالت هايدن أن لا معلومات حول مشاركة أوباما في القمتين، أبيك وقمة شرق آسيا.

وأوضحت "سنواصل تقييم هذه الرحلات عملا بتطورات الوضع خلال الأسبوع. ومن أجل مصلحة أمننا القومي والازدهار الاقتصادي، نحث الكونغرس على إعادة فتح إدارات الدولة".

وكان الرئيس الأمريكي ألقى كلمة صباح اليوم أعلن فيها قرار ‘لغاء الزيارة، محملا مسؤولية الشلل المالي إلى الجمهوريين، الذين حسب قوله، رفضوا مشروع الميزانية لاعتراضهم على نص واحد يجيز العمل بالتغطية الصحية محدودة التكاليف. وقد أربك القرار أجهزة الدولة، بينما يتوقع ظهور تأثيراتها على باقي دول العالم في حال استمرارها لمدة أطول.

جميع الحقوق محفوظـة © المرجو عند نقل المقال، ذكر المصدر الأصلي للموضوع مع رابطه.كل مخالفة تعتبر قرصنة يعاقب عليها القانون.
الكاتب : هيئة التحرير
المصدر : أ.ف.ب
التاريخ : 2013-10-02 15:22:14

 تعليقات الزوار عبر الفايسبوك